Gulf security أمن الخليج العربي

الثلاثاء، 25 يوليو، 2017

خلية العبدلي نقضت الاتفاق النووي الايراني 5+1


د.ظافر محمد العجمي
سؤ الجيرة عملة أزلية إيرانية سبقت  تداولهم التومان،كما ان التدخل في شئون الغير نشوة ايرانية بإدمان لا شفاءَ منه عبر تاريخ شابَ مَفْرِقاهُ .ثم شاء الله ان تنكشف خلية العبدلي في الكويت والتي بقيت نائمة 27 عاما . وإن من السفة ان يعتقد البعض ان حيز المناورة لنا في الكويت ضيق ولا مجال فيه لجعل ايران تدفع ثمن دس اذنابها لهتك حرمة الاستقرار الكويتي.
غاية القول مما سبق أن توقيع اتفاق نووي بين إيران  ودول 5+1  مكسب لطهران تكاد ترتعش فرحا لحصولها عليه . يقابل ذلك مزاج  مناقض ،فالكونجرس صوَّت في 15 يونيو الماضي على" قانون مواجهة أنشطة إيران المزعزعة للاستقرار". و ترمب وصفها بالدولة المارقة. وليتكمل مشهد الصراع راحت بعض اطراف الحكم الايرانية تمارس دون تروي عنجهيتها ووصف سياسة ترمب وتصرفاته بالتعسفية والمتضاربة ، هذه العنجهية تراهن على  استمرار الاتفاق جراء  الصفقات الاقتصادية الضخمة التي أبرمتها مع القوى الكبرى.ومعارضة الشركاء الأوروبيين لأية دعوات بمراجعة الاتفاق النووي .والاعتقاد بعجز ترمب عن اتخاذ سياسة أكثر تشددا تجاه طهران في ظل انشغاله بأزماته الداخلية .
لكن ماغاب عن صانع القرار السياسي في طهران هو ان ترمب يتميز بجرأة فاجأت الكثيرين، وآخرها ضرب قوات الاسد ورفضه اتفاقية المناخ .وماغاب عن رجال طهران أن بإمكان الكويت تقديم ما ينقض في العمق  إلتزام طهران ببنود الاتفاق النووي  وملاحقه كذريعة لاهدار دم نظام الملالي على يد سيد البيت الابيض ومن ذلك:
‏- فرار أفراد خليه العبدلى إلي ايران، مما يعني استمرار إيوائها للإرهاب .
 ‏-إقرار افراد الخلية باستلام الكثير من الاسلحة والمتفجرات عبر البحر من طهران وفي ذلك دعم للاعمال الارهابية .
-شار في مجموعة العبدلي دبلوماسي ايراني ،رغم ان  من ضمن ملاحق الاتفاقية منع الظواهر العدوانية لدول الجوار.
‏- كان من ضمن المواد المحرزه بالقضية مواد تحشى او دافعه للصواريخ مما يعتبر تعديا على الملاحق التقنيه بالاتفاق.
بالعجمي الفصيح
إذا كانت الدبلوماسية أوالاستخبارات الخليجية قاصرة ذات يوم عن إعاقة أو تخريب الاتفاق النووي المجحف،فإن اللحظة الراهنة فرصه لنقض الاتفاق او مقايضة  طهران.لكنه تحرك يحتاج لخبراء بالقانون الدولي للغوص في بنود اتفاقية 5+1 من منظور خروقات خلية العبدلي. كما يحتاج التحرك لمندوب محنك في مجلس الامن مدعوم بموقف من إدارة ترمب الذي  لم يكل عن المجادلة  حول عدم شرعية الاتفاق النووي وضرره لأمريكا.


ليست هناك تعليقات:

Gulf seurity أمن الخليج العربي

Kuwait
تبين هذه المدونة كيف تمتع الخليج بأهمية كبيرة أدت إلى خلق عبء استراتيجي على أهله بصورة ظهرت فيها الجغرافيا وهي تثقل كاهل التاريخ وهي مدونة لاستشراف مستقبل الأمن في الخليج العربي The strategic importance of the Gulf region creates a strategic burden and show a good example of Geography as burden on history. This blog well examine this and forecast the Gulf's near future and events in its Iraq, Iran ,Saudi Arabia ,Kuwait, Bahrain ,Qatar, United Arab Emirates and Oman

أرشيف المدونة الإلكترونية