Gulf security أمن الخليج العربي

الأربعاء، 7 يونيو، 2017

القوة الناعمة اختراع خليجي


القوة الناعمة اختراع خليجي

 

القوة  الناعمة اختراع خليجي

من الاعتقادات المغرقة في عدم الإنصاف القول إن جوزيف ناي قد صاغ مفهوم القوة الناعمة «Soft power». والذي يضاده مفهوم القوة الصلبة»Hard power «، الذي تبناه بوش الابن فدمر العراق وأفغانستان، وخرج من كلا البلدين وكأن غزواته إثبات لفشل القوة الصلبة لوحدها في العلاقات الدولية. ثم جاء الرئيس أوباما لينخرط في تنفيذ القوة الناعمة بإفراط معيب، وكأنه أراد إثبات عدم جدواها منفردة أيضاً. وقد ساعد تعامله مع سوريا وإيران وكوريا الشمالية في تكريس هذه الصورة. فقد عرفت الكويت القدرة على الجذب دون الإكراه منذ 1958 حين أصدرت مجلة العربي التي وزعت بسعر رمزي في كل العالم العربي، كمجلة شهرية ثقافية عربية مصورة، ومعها العربي الصغير، حيث سوقت اسم الكويت بصورة إيجابية في كل قرية عربية نائية. لدسامتها، ورشاقة محتواها، حيث كتب فيها أبرز الأدباء والشعراء والعلماء والمفكرين العرب. وحين توقفت بسبب الغزو العراقي سبعة أشهر، تحرك كل متابع للعربي يطالب بتحرير الكويت. كما كان من أذرع القوة الناعمة الكويتية وفي نفس الفترة الزمنية، ذراع الهيئة العامة للخليج والجنوب العربي كأول مؤسسة تنموية في الشرق الأوسط، وأصبحت الكويت بها رائدة للعمل التنموي على المستوى الدولي بأسره، فقد أقيم من صندوق الهيئة التي رأسها أحمد السقاف وتتبع وزارة الخارجية عشرات المدارس والكليات والمراكز الصحية. كما كان هناك رجال بحجم مؤسسات منهم عبد الرحمن حمود السميط مؤسس جمعية العون المباشر، ولجنة مسلمي إفريقيا أكبر منظمة عربية إسلامية عاملة في إفريقيا، كما أسس جمعية الأطباء المسلمين في الولايات المتحدة الأميركية وكندا، ولجنة مسلمي ملاوي في الكويت، واللجنة الكويتية المشتركة للإغاثة، وهو عضو مؤسس في الهيئة الخيرية الإسلامية العالمية المجلس الإسلامي العالمي للدعوة والإغاثة، وعضو في جمعية النجاة الخيرية الكويتية. وباسم الكويت تم إنقاذ أكثر من 320 ألف مسلم من الجوع والموت في السودان وموزمبيق وكينيا والصومال وجيبوتي خلال مجاعة 1984، وأسلم على يديه 11 مليون شخص في إفريقيا، وخلال ربع قرن في إفريقيا لم يأت للكويت إلا للعلاج. أما عبد العزيز البابطين فقد سخر جهده وماله عبر مجموعة البابطين للإبداع الشعري لدعم ونشر الثقافة العربية في مجالات الأدب والثقافة والتعليم، في العديد من الدول والمحافل الثقافية والفكرية العربية والدولية.

بالعجمي الفصيح
لكل دول مساحة تحددها الخرائط، لكن هناك ما يعرف بالمجال الحيوي، وهو مساحة الدولة الجغرافية «اللائقة بها» ولغياب القوة العسكرية والأساطيل الضخمة تصبح القوة الناعمة الأداة المناسبة لدول الخليج لتخلق لها مجالاً حيوياً، وحتى تكون لاعباً مهماً في العلاقات الإقليمية والدولية وليس مشاهداً للأحداث.;

ليست هناك تعليقات:

Gulf seurity أمن الخليج العربي

Kuwait
تبين هذه المدونة كيف تمتع الخليج بأهمية كبيرة أدت إلى خلق عبء استراتيجي على أهله بصورة ظهرت فيها الجغرافيا وهي تثقل كاهل التاريخ وهي مدونة لاستشراف مستقبل الأمن في الخليج العربي The strategic importance of the Gulf region creates a strategic burden and show a good example of Geography as burden on history. This blog well examine this and forecast the Gulf's near future and events in its Iraq, Iran ,Saudi Arabia ,Kuwait, Bahrain ,Qatar, United Arab Emirates and Oman

أرشيف المدونة الإلكترونية