Gulf security أمن الخليج العربي

الأربعاء، 16 أبريل، 2014

أسود تقودها خراف

 

أسود تقودها خراف
 
د..ظافر محمد العجمي –المدير التنفيذي لمجموعة مراقبة الخليج  

لم يقد نقل النقيب عيسى للكلية العسكرية إلى حل مشكلة تسرب الطلبة من الدورة بالانسحاب أو بالهروب.بل قاد الى جولات جدل مع زملائه،أو تفجر نوبات غضب يفرغ سم قسوته جراءها في احد الطلبة،او احد افراد طاقم التدريب من صف الضباط والجنود.
ولم يكن النقيب عيسى يستسيغ 'عيد' مدرب الاسلحة بلا سبب محدد،وكان يجدد بنظراته اليه 'إعلان الحرب' يوما بعد يوم . ثم سمعه يردد أبيات لم يلتقط منها الا كلمة 'يستأهل' و'عيسى' و أختلطت بقية الابيات مع ضحك الواقفين ومن ضمنهم خبير حركات المشاة وكيل الضابط 'جيم'من البعثة البريطانية الذي شاركهم الضحك لانتمائه لنفس التاريخ المهني وإن لم يكن نفس الجغرافيا. لمح البريطاني النقيب قبلهم فصاح بلغة عربية غريبة' انتبه .. إستعد 'مع إطالة حرف التاء حتى يلقوا بسجائرهم.وقد أحس عيد حينها بمشاعر عدم الود من النقيب لانه صب جام غضبه عليه من دون البقية .
وفي يوم تدريبي كان عيد يعدد مواصفات عيار سبطانة رشاش ستيرلنغ وهي 9 ملم .وقد اسقط بيده حين سأله النقيب عن معنى كلمة'ملم' . ولم يكن عيد يعلم ان معناها مليمتر لأن أحدا لم يعلمه. كان نقل عيد 'الجاهل 'الذي اقترف'إثم'عدم معرفة معنى'ملم' مسألة وقت
. لكن دخول فترة بروفات التخرج أجل نقله .وفي حفل التخرج، وحين يتقدم قائد العرض أمام راع الحفل كان يرفع السيف بيده اليمنى فيميل قبضته الممسكة بمقبض السيف حتى تصل لكتفه الايسر، ثم يعيد قبضته لتصل للكتف الأيمن، ثم يرفع نفس القبضة والسيف بها حتى تصل مستوى يوازي جبهته، منهيا بتلك الحركة استئذانه من راع الحفل لبدء طبور التخرج.
في يوم التخرج وقبل وصول راع الحفل بدقائق اقترب 'عيد' من النقيب وقال هامسا: سيدي كيف تترك قائد العرض يعاهد رأس الدولة المسلم برسم صليب النصارى! فهو يرسم الصليب في الهواء بحركة السيف.ثم رفع عيد من صوته قليلا وقال بما يشبه نبرة التوبيخ لقائده: انت تُعلم الطلبة ان يقسموا حسب تقاليد النصارى أمام القائد الاعلى للقوات المسلحة منقولة على التلفزيون.
تعمد عيد ان يتمهل وهو يقول الكلمات الخمس الاخيرة واحدة تلو الاخرى،رافقها تراجع النقيب داخل نفسه منكمشا بانتظام، متماهيا مع صوت طبول الموسيقي العسكرية التي تحتل المشهد الخلفي كدعم تعبوي للصليات المنطلقة من شفتي عيد. إحمر وجه النقيب. رفع يده رغم انه كان في حالة الاستعداد ليرخي من عقدة ربطة عنق لم يلبسها من قبل .عاد لحالة الاستعداد أو التجمد من هول الصدمة. تسابقت افكاره فرارا من غليان رأسه. وملأت المخاوف الفراغات في ذهنه. سيعرف احد معنى حركات السيف 'الكافرة.' لماذا لم يسأل الوكيل أول جيم عن معناها .' جيم هو من اخبر عيد بالثغرة في دفاعاتي ' ' لدي غريمان لا واحد '.' لو اكتشف مدير الكلية الامر لنقلني '. 'لو علمت وسائل الاعلام ان رأس الدولة يقبل ولاء ضباطه الجدد في ظلال سيوف صليبية لتطايرت رؤوس ولا مكان لحسن النية وكرامة والاجتهاد'.
لم يستطع عيسى ان ينبس ببنت شفة. وبالكاد استطاع ان يرفع نظره ليوقع مع عيد بنظرات منكسرة 'معاهدة عدم اعتداء،' لقد أنتصر جندي آخر على ضابط آخر فقد احترامه لأنه لم يكن مؤهلا لقيادته. فأصبح كل واحد ينظر للآخر بوصفه خصما لا بوصفه شريكا في مؤسسة واحدة. قد لاتكون هذه الحكاية مدخلا دقيقا بما يكفي للوصول الى ان من يتسنم القيادة مدنيا او عسكريا قد لايكون بالضرورة مقنعا فيما يقوم به اوان قرارته تخدم اهداف سامية، او ان منصبه سيحميه من تابعيه. وهذا مادفع الوكيل أول جيم لتزويد عيد بسر ثمين احتفظ به لنفسه ثم تنازل عنه ليوقف عيسى وأمثاله .
ففي تراث جيم العسكري البريطاني مقولة أسود تقودها خراف.' Lions for Lambs' وفي معركة سوم' Somme' يوليو 1916م دفع الجنرال البريطاني دوغلاس هيغ ' Douglas Haig,' بــ 58 ألف جندي بتكتيك الهجوم الشامل الاهوج فلم تتقدم قواته إلا 12 كم في 6 أشهر . وقد كان الجنود الالمان مستعدين للبرايطانيين الذين كان ضباطهم في الخنادق يدفعونهم بالرشاشات لقتل من لايقتله الالمان من الامام ،مما أدى لقتل ثلثهم. ولازال ذلك الرقم محتفظا بصدارته كأكبر عدد قتلى في يوم واحد في التاريخ الحديث. بل إن الالمان بكوا حال الجنود البريطانيين المساكين. فحفظ التاريخ ما كتب ضابط الماني مجهول في مذكراته'لم أشاهد في اي مكان من قبل اسود تقودها خراف ', 'Nowhere have I seen such Lions led by such Lambs.' فذهبت مثلاً وفيلماً وقصيدة وحكاية تصور القدرة التخريبية للسلطة عندما تمنح لغير أهلها.

ليست هناك تعليقات:

Gulf seurity أمن الخليج العربي

Kuwait
تبين هذه المدونة كيف تمتع الخليج بأهمية كبيرة أدت إلى خلق عبء استراتيجي على أهله بصورة ظهرت فيها الجغرافيا وهي تثقل كاهل التاريخ وهي مدونة لاستشراف مستقبل الأمن في الخليج العربي The strategic importance of the Gulf region creates a strategic burden and show a good example of Geography as burden on history. This blog well examine this and forecast the Gulf's near future and events in its Iraq, Iran ,Saudi Arabia ,Kuwait, Bahrain ,Qatar, United Arab Emirates and Oman

أرشيف المدونة الإلكترونية